محافظ الفيوم ……يسلم سيدتين مسنتين تجاوزتا 83 عاماً شهادة محو الأمية

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on tumblr
Share on telegram
Share on whatsapp

الفيوم

كتب  :   سيد الشريف

سلم الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، سيدتين مسنتين تجاوزتا 83 عاماً شهادة محو الأمية، عقب اجتيازهن الاختبارات المخصصة لذلك، تقديراً وتكريماً لهن لمثابرتهن على تلقي العلم، بحضور الدكتور محمد التوني معاون المحافظ، المتحدث الرسمي باسم محافظة الفيوم، و سيد حسن محمد مدير فرع الهيئة العامة لتعليم الكبار بالفيوم.

أكد محافظ الفيوم، أن السيدتين المسنتين اللتين تم تسليمهن شهادة محو الأمية، يعدان من النماذج التى يجب أن تحتذى، ومن المثابرات على التعلم، مشيراً إلى أن التعليم لم يرتبط بسن معينة، فالإنسان يجب أن يستمر في تلقى العلوم وإن تقدم به العمر، ليتحدى الصعاب ويتسلح بالمعرفة ويكون أكثر وعياً بقضاياه الحياتية، وأكثر قدرة على إدارة شئونه اليومية.

كما أكد المحافظ، على أهمية أن نقتدي بالنماذج الجادة، التى تتسم بالإرادة والتحدي ومواجهة الصعاب، لافتاً إلى أن هذا التكريم لهاتين السيدتين، تأكيداً لمكانة طلب العلم، وضرورة الاهتمام به والمثابرة عليه، كونه أساساً لتقدم الشعوب ورمز نهضتها.

وخلال اللقاء استمع محافظ الفيوم، لقصة كفاح السيدتين، وما تحليتا به من صبر في التعلم، حتى أصبحتا قادرتين على القراءة والكتابة، حيث قدمتا الشكر لمحافظ الفيوم، على إصراره لتسليمهن شهادة محو الأمية الخاصة بهن، عقب اجتيازهن الاختبارات المخصصة للحصول عليها.

ومن جانبه، ثمن مدير فرع الهيئة العامة لتعليم الكبار بالفيوم، جهود محافظ الفيوم، ومساندته الدائمة لكل برامج فرع هيئة تعليم الكبار بالمحافظة، مشيراً إلى أن السيدتين الحاصلتين على شهادة محو الأمية، قد تجاوزتا 83 عاماً، ورغم ذلك لم يمنعهن السن من التعلم، موضحاً أن إحداهن هى السيدة عواطف زعفراني محمود، من منطقة العرضي بمدينة الفيوم، والأخرى السيدة سعدية محمد حميدة من عزبة أحمد إبراهيم الجندي، التابعة للوحدة المحلية بالغرق، بمركز إطسا.

قد يعجبك أيضًأ

Open chat
1
Scan the code
تواصل معنا